الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 معجزة لنبي كرامة لولي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 

كل ما كان معجزة لنبيّ .. جاز أن
اعلم أن كل ما كان معجزة لنبيّ .. جاز أن يكون كرامة لوليّ من أتباعه .. و إنما تكون لهم كرامة بحُسن إتباعهم لمنهج نبيهم .. فكرامة الله لهم هي امتداد لمعجزات نبيه .. فحُسن إتباعهم لنبيهم أنار بصائرهم .. وزكّى أرواحهم .. و طهر نفوسهم فأجرى الله على يديهم الكر
0%
 0% [ 0 ]
عمرالشلاش
0%
 0% [ 0 ]
عضو فعال
0%
 0% [ 0 ]
علم:
0%
 0% [ 0 ]
عدد المساهمات: 24
0%
 0% [ 0 ]
تاريخ التسجيل: 05/05/2009
0%
 0% [ 0 ]
مجموع عدد الأصوات : 0
 

كاتب الموضوعرسالة
الفاروق
Admin
avatar

عدد المساهمات : 33
نقاط : 89
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 23/04/2009
العمر : 40

مُساهمةموضوع: معجزة لنبي كرامة لولي   الثلاثاء مايو 19, 2009 12:14 am

اعلم أن كل ما كان معجزة لنبيّ .. جاز أن يكون كرامة لوليّ من أتباعه .. و إنما تكون لهم كرامة بحُسن إتباعهم لمنهج نبيهم .. فكرامة الله لهم هي امتداد لمعجزات نبيه .. فحُسن إتباعهم لنبيهم أنار بصائرهم .. وزكّى أرواحهم .. و طهر نفوسهم فأجرى الله على يديهم الكرامات لأنهم ما صاروا إلىما صاروا إليه إلاَّ بحُسن إتباعهم و الإخلاص فيه .. و هذا هو الميراث الذي تعرضناله .. ميراث العلم بالله و صفاء القلوب و هو ميراث الأرواح و النفوس .. ألا ترى إلى الوالد في الدنيا كيف يربي أولاده ثم يورثهم من مُلكه .. فكيف بالأب الروحي .. مربّي الأرواح و مغذيها و معلمها .. ألا يورثها من أنوار الله وأسراره.فعمر بن الخطاب و هو في المدينة يرى سيدنا سارية في الشام بحرب فيحذره من التفاف الجيش حول الجبل .. و يقول: الجبل يا سارية الجبل .. و يسمعه سارية و هو في الشام و يلتفت ليرى جيش الأعداء يلتف حول الجبل ..و عثمان بن عفان رضي الله عنه يدخل عليه رجلان في رمضان فيقول لهما مفطران في رمضان!!! أرى أثرالفتنة على شفاهكم .. فيتعجبان من أمره و يقولان أنبوة بعد رسول الله .. لقد تحدثناعن فلان و نحن قادمان فيقول سيدنا عثمان .. لا .. و لكنها فراسة المؤمن ..ويذكر ابن كثير في الجزء السادس من موسوعته البداية و النهاية المئات من هذه الكرامات و منها ما كان لأبي عيسى الأنصاري ا لحارثي حيث كانت عصاته تنير له الطريق ليلاً ، و كذلك عبّاد بن بشر و أسيد بن حضير عندما كانا يسيران ليلاً و لهما ضياءينير طريقهما فلما افترق كل منهما إلى بيته صار مع كل منهما نور يضئ له . وكان خبيباً بن عدى أسيراً في مكة و عنده قطوف من العنب و ما في مكة يوم ذاك حبة عنب، و كانت الملائكة تسلم على عمران بن حصين و كان البراء بن عازب مستجاب الدعوة . وغيرهم كثيرون رضي الله عنهم أجمعين.و لو قرأت سير الصحابة و الصالحين لوجدت الكثير و الكثير .. و كلها إكرام لرسول الله صلى الله عليه و سلم و لمن اتبع هداه وسار على نهجه .. و لكننا نكتفي بالإشارة إليها حتى إذا رأيت رجلاً صالحاً أكرمه الله تعالى بكرامة فلا تتعجل بالإنكار عليه فإن هذه الكرامات هي إكرام لرسول الله صلى الله عليه و سلم في صورة أتباعه المخلصين .




عمرالشلاش
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
معجزة لنبي كرامة لولي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بلدة محكان :: منتدى منوع-
انتقل الى: